'; echo ''; endif; endif; wp_reset_query(); ?>
الرئيسية - مقالات ساخنة - الجيش الحر يقاتل إلى جانب الجيش السوري جنوباً، فمن يقاتلون؟

الجيش الحر يقاتل إلى جانب الجيش السوري جنوباً، فمن يقاتلون؟

اتجهت مجموعات من الجيش الحر بحسب مصادر “”معارضة” في درعا إلى ريف السويداء الشرقي للمشاركة في العمليات العسكرية المرتقبة ضد تنظيم “داعش”.
وذكرت شبكة “السويداء 24” ، الأحد 5 من آب، أن تعزيزات من فصائل “الجيش الحر” سابقًا وصلت مع قوات الجيش العربي السوري إلى ريف السويداء في اليومين الماضيين.

ومن بين الفصائل “قوات شباب السنة” التي يقودها القيادي أحمد العودة، والذي دخل باتفاق تسوية مع الدولة السورية .

وقالت الشبكة إن العودة وصل مع أكثر من 100 مقاتل إلى محيط بادية السويداء، يقودهم قيادي يتبع له يدعى سامر الحمد.

وإلى جانب فصيل أحمد العودة أضافت الشبكة أن مجموعات من “الجيش الحر” سابقًا وصلت من القلمون الشرقي أيضًا، وغالبيتهم من فصيل يدعى “مغاوير الصحراء”.

وكان الجيش السوري قد استقدم تعزيزات “ضخمة” إلى الريف الشرقي للسويداء في الأيام الماضية، وسط توقعات بدء عملية عسكرية ضد التنظيم في الأيام المقبلة بدعم روسي.

وتمكن الجيش العربي السوري من السيطرة على كامل مناطق “المعارضة” في محافظة درعا، تموز الماضي، بموجب اتفاقيات “مصالحة” تضمن تسوية أوضاع الراغبين بالبقاء وخروج من لايرغب من المقاتلين والأهالي إلى الشمال السوري.

ويسيطر تنظيم داعش على مساحة 50% من بادية السويداء، ويتمركز مقاتلوه بشكل أساسي في المناطق الوعرة منها.

وكان قد نفذ هجومًا مفاجئًا في مناطق متفرقة في السويداء، الأسبوع الماضي، استشهد إثره أكثر من 200 شخص غالبيتهم من المدنيين.

بتعليقاتكم ومشاركتكم للمقالات يصل صوتنا إلى أبعد مدى بفضلكم ومعكم

لسنا مسؤولين عن التعليقات الواردة والمعلق وحده يتحمل مسؤولية التعليق

WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com