'; echo ''; endif; endif; wp_reset_query(); ?>
الرئيسية - فلك - كتاب ماغي فرح في الأسواق و70 معلومة للـ 2018
Loading...

كتاب ماغي فرح في الأسواق و70 معلومة للـ 2018

صدر كتاب ماغي فرح 2018 تحت عنوان: (هزات أمنية وإقتصادية) وأصبح في الأسواق اللبنانية على أن يدخل الأسواق العربية خلال أيام، ويتواجد الكتاب أيضاً في معرض كتاب بيروت الدولي، ويتضمن الكثير من المفاجآت في التوقعات، وهنا نأخذ بعض العناوين الصغيرة التي تتحدث عن تفاصيل كثيرة في كتاب مؤلف من 475 صفحة باقتضاب ننقل إليكم التالي:

نمر في العام 2018 في فترة من الإنقلابات والتغييرات على مختلف الأصعدة.
الذكاء الصناعي الذي يتطور يوماً بعد يوم يشكل ثورة على المفاهيم القديمة وطرق العيش وحتى على سوق العمل.
الإعلام الجديد عبر مواقع التواصل الإجتماعي يؤكد حالة مدهشة من تبادل المعلومات وتوصل إلى أدق التفاصيل بدون الإرتهان إلى السياسات والإدارات الإعلامية وغيرها.
لن يختلف عام 2018 عن سابقهِ في أنه يشكل منعطفًا حاسمًا وهامًا لنا جميعاً.
فترة انقلابات ومفاجآت جمّة تستمر من أيار – مايو حتى تشرين الثاني – نوفمبر وقد تقلب بعض المقاييس وتتحدث عن أزمات سياسية وإقتصادية وأمنية.
العالم الذي نعرفه سيتغير.
انقلابات على بعض الأعراف القديمة.
تغييرات على مختلف المستويات الإجتماعيىة، السياسية والإقتصادية.
تغييرات كثيرة وأليمة في مؤسسات سياسية واجتماعية ودينية واقتصادية.
بعض الأحيان سنلاحظ هدماً لكل الماضي وبناء خطٍ جديد.
علينا أن نتوقع الصراعات العنيفة على السلطات.
نزاعات استثنائية تطال بعض الدول.
انقلابات على بعض الحكومات والمؤسسات والشركات.
قلب بعض الأديان.
تسقط مفاهيم قديمة وامبراطوريات سياسية.
تحديث جذري للإقتصاد العالمي.
إعادة هيكلة لبعض الحكومات والإدارات.
فضح بعض السياسات المهترئة والأحكام الرجعية.
تبديل في الصناعات والطاقة.
ثورة على بعض المفاهيم الإقتصادية البالية.
تولد تيارات متطورة تتكيف مع الواقع المستجد.
فترة بناء أسس جديدة على المدى الطويل.

التحضير لجغرافيا مستحدثة في بعض المناطق بمؤازرة الولايات المتحدة الأميركية وروسيا والصين.
صراعات ونزاعات دينية، وتغييرات اجتماعية ضخمة، وأحداث عامة تثير الفوضى وقد تكون هدّامة في بعض الأحيان.
مسألة النووي تُبحث بصورة جديّة وتشكّل خطراً على السلام العالمي.
أعمال عنف وحوادث مؤسفة وفشل بعض المبادرات للجم الثورات.
إجراءات عالمية اقتصادية وتغيير في القرارات السياسية ومفاوضات بشأن النووي والمسائل المناخية.
عام 2018 معقّد ومتغيّر، والمناخ فيه يؤدي إلى فوضى حقيقية في يعض الأحيان.
تطرأ أحداث مفاجأة وغير اعتيادية تفرض مع الأزمات التي تولدها، اتخاذ إجراءات وقوانين حديثة.
نحن في مرحلة انتقالية ليست سهلة وتولد جديداً كل يوم.

بتعليقاتكم ومشاركتكم للمقالات يصل صوتنا إلى أبعد مدى بفضلكم ومعكم

لسنا مسؤولين عن التعليقات الواردة والمعلق وحده يتحمل مسؤولية التعليق