'; echo ''; endif; endif; wp_reset_query(); ?>
الرئيسية - صحة - فوائد الفيتامين “ج” لا تُحصى… لكن أين نجدها؟
Loading...

فوائد الفيتامين “ج” لا تُحصى… لكن أين نجدها؟

معظم الأشخاص يستطيعون الحصول على ما يكفي من فيتامين “ج” من خلال اتباع نظامٍ غذائيّ صحّي ومتوازنٍ، ولكن أين يوجد هذا الفيتامين بالتّحديد؟

يُعتبر فيتامين “ج” من الفيتامينات التي لا يستطيع جسمك تصنيعها؛ وذلك لعدم وجود الأنزيم اللازم لذلك في جسم الإنسان.

ويُعدّ هذا الفيتامين من أهمّ الفيتامينات التي تساعد في تقوية مناعة جسمكِ، كما أنّه يتمتّع بالكثير من الفوائد التّجميليّة المهمّة للجلد، وهو من الفيتامينات الآمنة لأنّ جسمك يمكنه التخلّص منه إذا زاد عن الحاجة من خلال ذوبانه في الماء.

أين نجد الفيتامين “ج”؟

لا بدّ من إمداد جسمك بالفيتامينات الضّروريّة من وقتٍ إلى آخر من خلال النّظام الغذائيّ الذي تتّبعه؛ وذلك من أجل نمو وإصلاح الخلايا والأنسجة التّالفة، صيانة الأسنان وإصلاح العظام وغيرها من الفوائد العديدة.

في السّطور التّالية، سنسلّط الضّوء على نوعٍ معيّن من الفيتامينات وهو فيتامين “ج” الذي يمكن ان تجديه في الأطعمة التّالية:

– البروكلي

انّ 100 غرامٍ من البروكلي يحتوي على 89 غراماً من الفيتامين “ج”. لذلك يُفضّل ان تضيف البروكلي إلى القرنبيط والفاصوليا وبعض الأطعمة الأخرى، بسبب احتوائها على نسبٍ عاليةٍ من الفيتامين “ج”.

– الفليفلة

تحتوي على 100 غرامٍ من الفيتامين “ج”، وتمنح جسمك الكمّية الموصى بها يومياً من هذا الفيتامين.

وأظهرت بعض الدّراسات، انّ حبةً واحدةً من الفليفلة تزيد من نسبة الفيتامين “ج” في جسمكك بمقدار 200 في المئة، لذلك احرص على وضعها في السّلطة أو تقديمها بجانب الوجبات اليوميّة أو ضمنها.

– البقدونس والزعتر

هذان العنصران يحتويان على نسبٍ كبيرةٍ من فيتامين “ج”، ويمكن إضافتهما إلى معظم أنواع الأطعمة التي تقدّمينها على طاولتك، حتّى مع السّلطة.

– الخضار الورقيّة الدّاكنة

نذكر مثلاً السبانخ والجرجير واللفت وأوراق الخردل والرّشاد وغيرها، كلّها تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من فيتامين “ج” كما انّها من المصادر المهمّة لحصولك على عددٍ من المعادن كالحديد والبوتاسيوم والكالسيوم .

– الكيوي

انّ 100 غرامٍ من هذه الفاكهة يزوّد جسمك بـ150 غراماً من فيتامين “ج”، وكذلك فاكهة البابايا والبرتقال والليمون والفراولة.

بتعليقاتكم ومشاركتكم للمقالات يصل صوتنا إلى أبعد مدى بفضلكم ومعكم

لسنا مسؤولين عن التعليقات الواردة والمعلق وحده يتحمل مسؤولية التعليق