'; echo ''; endif; endif; wp_reset_query(); ?>
الرئيسية - لقاءات - صرخة بطل مع الجريح “رامي اليوسف”
Loading...

صرخة بطل مع الجريح “رامي اليوسف”

سوريا الإعلامية | يامن عجوة

أبطال يقاتلون ويضحون بالغالي والنفيس لأجل وطنهم واخوتهم , وحين تعيقهم الإصابة الجسدية يصبحون طي النسيان .. أوهكذا يكافئ من يضحي بنفسه لأجل وطنه , أهذا ماسنعلمه لأبنائنا أن التضحية لأجل الوطن لاقيمة لها !!!

صرخات هؤلاء الأبطال يجب أن تُسمع فلولا تضحياتهم لما كنا على قيد الحياة اليوم .. ويجب أن ينالوا حقوقهم كاملة في العلاج والمعيشة وأن يجد أبنائهم الأفضلية في جميع المجالات .

اليوم كان لنا الشرف العظيم بلقاء أحد الأبطال الجرحى لإيصال صوته إلى من يهمه الأمر … الجريح البطل “رامي اليوسف” إبن مدينة مصياف .

بدايةً حدثنا عن خدمتك ضمن صفوف الجيش العربي السوري وعن إصابتك ..

لقد تطوعت بالجيش منذ حوالي 15 عاماً وخدمت بمحافظة ادلب وشاركت بمعارك التي دارت بالمدينة وريفها , واصبت اثناء دخول المجموعات الإرهابية للمدينة اثناء تواجدي مع وحدات الجيش على اطراف ومداخلها بشارع يدعى شارع الثلاثين ..

اصابتي عبارة عن تفتت شديد بالمفصل وفقد الحس والعصب والزندي مثبت بأسياخ داخلية طوال هذه الفترة ,ومازالت الاسياخ موجودة حتى الآن كونها بديل مفصل وتثبيت .

الآن في مرحلة العلاج مابعد الاصابة ,ماهي الخدمات التي قدمت لك ومن يشرف على علاجك ؟!

بعد تقييم الأطباء الإصابة هي تفتت شديد وفقد الحس والعصب الزندي مثبت بأسياخ داخلية ومازالت حتى الآن كونها بديل بسبب تفتت . وتعالجت بمشفى اللاذقية العسكري وبمشفى الباسل – علاج فيزيائي أيضاً , وبالمشفى الوطني في مصياف وبمراكز فيزيائية خاصة وبمركز سوا..
الخدمات التي قدمت لي ضمن فترة العلاج بمشفى اللاذقية هي عبارة عن عمل جراحي وتثبيت , وتبقى لدي عمليتين لم أتمكن من إجرائهما للآن بسبب ظروفي المادية , أما بالنسبة للعلاج الفيزيائي كان هنالك اطباء يشرفون على علاجي.

بعنوان صرخة بطل نفسح لك المجال لتخبرنا عمّا تريد ..
انا كعسكري بالجيش العربي السوري كان لإصابتي إنعكاسات سلبية ومدمرة على حالتي المعيشية وعلى اسرتي كوني أبٌ لخمسة أطفال وأتمنى من المعنيين الإهتمام بجرحى الجيش واعطائهم حقوقهم ولو جزء بسيط كعرفان لما قدموه في سبيل الوطن .

بتعليقاتكم ومشاركتكم للمقالات يصل صوتنا إلى أبعد مدى بفضلكم ومعكم

لسنا مسؤولين عن التعليقات الواردة والمعلق وحده يتحمل مسؤولية التعليق