'; echo ''; endif; endif; wp_reset_query(); ?>
الرئيسية - محليات - أبرز التطورات في الميدان السوري .. الجيش يثبت نقاطه بريف دمشق ويكبد إرهابيي داعش والنصرة خسائر فادحة في ريفي حمص ودير الزور

أبرز التطورات في الميدان السوري .. الجيش يثبت نقاطه بريف دمشق ويكبد إرهابيي داعش والنصرة خسائر فادحة في ريفي حمص ودير الزور

تستمر عمليات الجيش العربي السوري لتطهير كل شبر بالأراضي السورية من رجس الإرهاب , وضمن هذا السياق شن الطيران الحربي السوري سلسلة من الغارات مستهدفاً  خلالها مواقع لإرهابيي جبهة لنصرة في دير فول وعز الدين فيما لقي أكثر من 20 مسلحاً مصرعهم إثر تلك العمليات كذلك تجددت المعارك بين الجيش وتنظيم داعش بمحيط المحطة الرابعة وقرية شريفة كما قصف الجيش نقاط تمركز لداعش شرقي جبال الشومرية بريف حمص.

إلى ذلك قضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة على 15 إرهابياً من تنظيم “داعش” خلال عمليات مكثفة على نقاط انتشارهم وتجمعاتهم غربي مدينة تدمر. وذكر مصدر عسكري أن “وحدات من الجيش قصفت بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة مواقع وتحصينات لمجموعات إرهابية تابعة لتنظيم “داعش” شرق المحطة الرابعة ومنطقة الفواعرة غرب تدمر. الأمر الذي أسفر عن مقتل 15 إرهابيا وإصابة آخرين إضافة إلى تدمير عربة مصفحة و7 سيارات مزودة برشاشات ومدفع”.

 

وفي الغوطة الشرقية استمرت الاشتباكات العنيفة بين وحدات الجيش العربي السوري والمجموعات المسلحة في محيط كتيبة الصواريخ بحرزما بعد عملية تسلل قامت بها المجموعات الإرهابية على نقاط للجيش السوري في خرق متكرر لوقف إطلاق النار. وقال مصدر ميداني ان سلاح المدرعات والمدفعية في الجيش العربي السوري استهدف مواقع وتحركات وطرق امداد واخلاء الإرهابيين بشكل مكثف. كذلك الامر اشتدت المعارك بين الجيش والمجموعات الإرهابية  في محور بسيمة والحسينة وسط تمهيد مدفعي وصاروخي مكثف ينفذه الجيش في متاريس وانفاق من جهة الحسينية بسيمة، ومغاور للمسلحين بجرود بسيمة وتحركات الإرهابيين بالجرود بين عين الخضرة والفيجة والجرود الواصلة بين عين الفيجة وديرمقرن بوادي بردى.

فيما استهدف الجيش مواقعاً لإرهابيي جبهة النصرة في بصواريخ أرض أرض في قرى بسيمة والفيجة وحارة السبيل بوادي بردى ويحقق إصابة مباشرة .

وعلى صعيد آخر وصل عشرات المسلحين من قرى دير قانون، هريرة، برهليا، كفر العواميد، كفير الزيت الى حاجز دير قانون بغية تسوية اوضاعهم ضمن الاتفاق الذي تم ابرامه في تلك القرى.

 

أما في دير الزور فقد وجهت وحدات من الجيش والقوات المسلحة ضربات مكثفة على تجمعات ومحاور تحرك لتنظيم “داعش” في عدة مناطق من مدينة دير الزور وريفها , وفي التفاضيل نفذت  وحدات من الجيش عمليات نوعية على مقرات وتجمعات ارهابيي تنظيم داعش في محيطي مطار دير الزور وقرية الجفرة وفي قرى الحسينية والبغيلية والبوعمر وقرية العبد وحويجة المريعية وجبال الثردة.

هذه العمليات أسفرت عن مقتل وإصابة العديد من إرهابيي التنظيم وتدمير عدد من المقرات التي كانوا يتحصنون فيها ومدفع ثقيل”. كما خاضت وحدات من الجيش خلال الساعات الماضية اشتباكات عنيفة مع ارهابيي تنظيم “داعش” في حي الرشدية وشارع سينما فؤاد بمدينة دير الزور ما أسفر عن “إيقاع قتلى ومصابين في صفوف التنظيم وتدمير سيارة مفخخة بكميات كبيرة من المواد شديدة الانفجار قبل وصولها إلى إحدى نقاط الجيش “.

وفي إطار إعتدائاتهم المتواصلة على المدنيين أقدم إرهابيو  تنظيم “داعش” ظهر اليوم على استهداف الأحياء السكنية  في مدينة دير الزور بعدة قذائف صاروخية تسببت “باستشهاد وإصابة عدد من المواطنين وإلحاق أضرار مادية بالمنازل والممتلكات العامة والخاصة والبنى التحتية”.

بتعليقاتكم ومشاركتكم للمقالات يصل صوتنا إلى أبعد مدى بفضلكم ومعكم

لسنا مسؤولين عن التعليقات الواردة والمعلق وحده يتحمل مسؤولية التعليق