الرئيسية - دولي - مجزرة سعودية جديدة بحق أطفال مدرسة إبتدائية في اليمن

مجزرة سعودية جديدة بحق أطفال مدرسة إبتدائية في اليمن

قالت وسائل اعلام يمنية أن 8 أطفال على الاقل استشهدوا في غارة للعدوان السعودي على مدرسة ابتدائية بمديرية نهم شمالي اليمن.

وأفادت وكالة سبأ اليمنية أن مدرسة الفلاح الابتدائية – التي تقع على بعد نحو 53 كيلومترا شمال غربي العاصمة صنعاء “سويت بالأرض” بعد هجوم الثلاثاء، مؤكدة أن ثمانية أطفال استشهدوا ، وأن 15 طفلاً آخر أصيبوا إصابات بالغة، فيما لايزال بعض الضحايا مدفونين تحت الأنقاض.

من جانبه أدان بيان صادر عن رئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن المجزرة المروعة التي ارتكبها العدوان في مدرسة الفلاح بمديرية نهم، وأعرب البيان عن خالص العزاء لأسر الضحايا والمصابين، مؤكداً لهم أن مثل هذه الاعمال القذرة لن تفلت من العقاب ولن تسقط بالتقادم ولن تزيد الشعب اليمني إلا صمودا وثباتا كما أنها لن تنجح في جر اليمن إلى المواجهة بالمثل واستهداف المدنيين وستستمر الجبهات في استهداف قوة العدو وتكبيده الخسائر في ميادين المواجه.
واكد البيان أن مثل هذه الأعمال البالغة الاجرام والإمعان في سفك دماء الأبرياء لا تحقق الا مزيدا من انكشاف العدوان وتحالفه الاجرامي وتزيد من تكاتف وتعاضد أبناء اليمن في مواجهة العدوان ودحره.
وبحسب الإحصائيات الرسمية الصادرة عن الأمم المتحدة، فقد أصبحت أكثر من 1600 مدرسة غير قابلة للاستخدام بسبب ما تعرضت له من تدمير، ووجود عدد من النازحين بها، في حين يبلغ عدد الأطفال ممن في سن التعليم ولا يذهبون إلى المدارس في اليمن مليوني طفل.

بتعليقاتكم ومشاركتكم للمقالات يصل صوتنا إلى أبعد مدى بفضلكم ومعكم

لسنا مسؤولين عن التعليقات الواردة والمعلق وحده يتحمل مسؤولية التعليق