الرئيسية - محليات - تسوية أوضاع 130 شخصاً في مدينة حمص .. ونقاط جديدة بريف دمشق في قبضة الجيش , وداعش يستهدف مواطني دير الزور بالقذائف

تسوية أوضاع 130 شخصاً في مدينة حمص .. ونقاط جديدة بريف دمشق في قبضة الجيش , وداعش يستهدف مواطني دير الزور بالقذائف

في إطار المصالحات المحلية تمت اليوم تسوية أوضاع 130 شخصا من محافظة حمص وذلك وفق مرسوم العفو رقم 15 لعام 2016.

حيث قامت الجهات المختصة في المحافظة بتسوية  أوضاع 130 شخصاً من مدينة الرستن وبلدة تلبيسة ومنطقة المخرم وعدد من أحياء مدينة حمص بعد أن تعهدوا بعدم القيام بأي عمل يمس أمن الوطن.

وعلى صعيد آخر تمكن الجيش العربي السوري من إحراز تقدم كبير في المزارع الشمالية لبلدة حزرما في الغوطة الشرقية وسيطر على عدة نقاط استراتيجية فيها. هذا التقدم جاء اثر اشتباكات عنيفة مع إرهابيي جبهة النصرة في المحور المذكور.

إلى ذلك استهدف تنظيم داعش الإرهابي أحياء مدينة دير الزور السكنية بعشرات القذائف الصاروخية ما أدى لإصابة عدد من المدنيين .

الحال نفسه في محافظة إدلب حيث استهدفت التنظيمات الإرهابية بلدة الفوعة المحاصرة في ريف إدلب الشمالي بقذائف الهاون والصواريخ ما أدى لوقوع أضرار مادية في منازل المواطنين.

بتعليقاتكم ومشاركتكم للمقالات يصل صوتنا إلى أبعد مدى بفضلكم ومعكم

لسنا مسؤولين عن التعليقات الواردة والمعلق وحده يتحمل مسؤولية التعليق