الرئيسية - اقتصاد - بالأرقام .. هذا ما خسره قطاع الكهرباء السوري جراء الإعتداءات الإرهابية

بالأرقام .. هذا ما خسره قطاع الكهرباء السوري جراء الإعتداءات الإرهابية

كشفت وزارة الكهرباء السورية أن قيمة الخسائر التي طالت قطاع الكهرباء منذ بداية الأزمة وحتى اليوم تقدر بما يزيد على 800 مليار ليرة بسبب الاعتداءات الإرهابية مشيرة إلى أن التعديات الأخيرة تسببت بفقدان 3 ملايين متر مكعب من الغاز التي كانت تغذي محطات التوليد.

حيث أعلن مصدر في الوزارة ان ” تردي الواقع الكهربائي الأخير يعود إلى خروج أحد حقول الغاز عن الخدمة نتيجة الاعتداءات الإرهابية الأخيرة التي قام بها تنظيم “داعش”في ريف حمص الشرقي” مما تسبب بفقدان 3 ملايين متر مكعب من الغاز التي كانت تغذي محطات التوليد .

يذكر أن قطاع الكهرباء يعاني أيضا في ظل الأزمة الراهنة،من نقص الوقود المشغل لمحطات توليد الكهرباء، بالإضافة إلى الاستجرار غير الشرعي من قبل مواطنين يعانون انقطاع الكهرباء من خطوط تغذية غير خطوطهم الأساسية، ما يسبب بحمل زائد يؤدي إلى احتراق الخطوط في كثير من الأحيان إضافة إلى ماتشهده شبكات التيار الكهربائي أعطالاً عدة نتيجة أعمال تخريبية تنفذها الميليشيات المسلحة فضلا عن انقطاعات طويلة لانخفاض كميات الوقود المتوفرة لمحطات التوليد, الامر الذي أدى الى ارتفاع ساعات التقنين الكهربائي في معظم المناطق.

بتعليقاتكم ومشاركتكم للمقالات يصل صوتنا إلى أبعد مدى بفضلكم ومعكم

لسنا مسؤولين عن التعليقات الواردة والمعلق وحده يتحمل مسؤولية التعليق