'; echo ''; endif; endif; wp_reset_query(); ?>
الرئيسية - دولي - المشهد العراقي : عشرات الشهداء في تفجير إرهابي وسط مدينة الصدر ..والقوات العراقية تحرر منطقة المخازن في محافظة الأنبار

المشهد العراقي : عشرات الشهداء في تفجير إرهابي وسط مدينة الصدر ..والقوات العراقية تحرر منطقة المخازن في محافظة الأنبار

لـسوريا الإعلامية | ميثم العاملي

شهدت بغداد يوماً دامياً في بداية العام الجديد فقد استشهد 40 مواطناً و أصيب العشرات أثر انفجار إرهابي استهدف تجمعاً لعمال البناء في ساحة 55 في مدينة الصدر و استهداف مشتشفيي الكندي و الجوادر بسيارات مفخخة
و على صعيد معارك الموصل أعلنت قيادة عمليات قادمون يا نينوى تحرير حي الانتصار في الساحل الأيسر لمدينة الموصل على يد قوات الشرطة الاتحادية و رفعت العلم العراقي فيها كما تصدت تلك القوات تعرضا لداعش على ناحية حمام العليل من أربعة جهات و كما تصدت قوات الحشد الشعبي تعرضا لداعش في جبال مكحول و ناحية الشرقاط في محافظة صلاح الدين.

وعلى صعيد آخر فرضت قوات الجيش العراقي حظر التجول في مدينة سامراء شمال بغداد أثر هجوم إرهابي بخمسة انتحاريين على مركز أمني و معمل أدوية سامراء و قد وردت معلومات إحتجاز رهائن في المركز الأمني ولا تزال الاشتباكات مستمرة بين الجيش العراقي و سرايا السلام و أبناء العشائر من جهة و مجموعات داعش الإرهابي من جهة أخرى حتى لحظة إعداد هذا التقرير .

سياسياً
وصل الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند صباح اليوم إلى بغداد و اجتمع بالرئاسات الثلاثة الجمهورية و الوزراء و النواب تضمنت العلاقات الثنائية و الحرب على الإرهاب و تدريب القوات العراقية و المساعدة في إعمار المناطق المحررة
و عقد على هامش اللقاءات مؤتمراً صحفياً مع رئيسي الجمهورية و الوزراء أشاد بانتصارات القوات العراقية خاصة في معارك تحرير الموصل.
فيما أشار رئيس الوزراء العراقي حيدر العيادي بأن وجود القوات الأجنبية في البلاد لا تتجاوز الإستشارات العسكرية و تدريب قوات الأمن و أن القوات المقاتلة هي قوات عراقية فقط.

ميدانياً

قالت القوات العراقية اليوم الاثنين في الأنبار أنها حررت منطقة المخازن من تنظيم “داعش” في المحافظة.
وقالت السومرية نيوز، إن “القوات الأمنية والعشائر بالحشد تمكنوا، اليوم، من تحرير منطقة المخازن جنوب غرب حديثة ( 160كم غرب الرمادي)، من تنظيم داعش الإرهابي”.
وأضافت “القوات الأمنية والعشائر فرضت كامل سيطرتها على المنطقة”، لافتا الى أن “عملية التحرير جاءت بعد انسحاب عناصر تنظيم داعش منها دون مقاومة”.
يذكر أن القوات الأمنية والعشائر بالحشد بدأوا صباح أمس الأحد، عملية عسكرية واسعة لتحرير منطقة المخازن من التنظيم.

بتعليقاتكم ومشاركتكم للمقالات يصل صوتنا إلى أبعد مدى بفضلكم ومعكم

لسنا مسؤولين عن التعليقات الواردة والمعلق وحده يتحمل مسؤولية التعليق