'; echo ''; endif; endif; wp_reset_query(); ?>
الرئيسية - لقاءات - ” أمنيتها المستقبلية … الغناء في أهم مسارح العالم “

” أمنيتها المستقبلية … الغناء في أهم مسارح العالم “

خاص لـسوريا الإعلامية | يمامة دحبور
صورةٌ جميلة وصوتٌ مؤثر، وفتاةٌ رائعة من الزمنِ الجميل، ملتزمة بما تُغني، وتُخاطب جُمهورِها بثقةٍ كبيرة.
من حُضنِ جرمانا السورية، تظهر على الساحة صاحبةُ الصوتَ الدافئ الذي يرفض كل ما يعادلُ القمة ليصل إليها، وبعد كلِّ قصة نجاح تخوضُ منافسة مع ذاتها لتقديمِ الأفضل لجمهورِها ومُحبيّنها.


إنها ” هبا فاهمة ” من مواليد 1993، من مدينة جرمانا ، والذي كان لسورية الإعلامية هذا الحوار الخاص معها :
هلا حدثتنا عن هبا كفتاة وليس كمغنية ؟
أنا طالبة تخرج في علم الاجتماع ، متطوعة وداعمة نفسية وقائد فريق إسعاف بمنظمة الهلال الأحمر العربي السوري، وطالبة سنة ثانية بالمعهد العالي للموسيقا باختصاصين ( غناء شرقي _ غناء أوبرالي ) .

ما دور عائلتك في حياتك منذُ البداية ولمشوارك الآن ؟
الدور الأكبر لعائلتي باكتشاف موهبتي منذ الصغر، وتشجيعي للاستمرار خصوصاً أنَّ أفراد عائلتي موسيقيين ( والدي وأخواتي ) .


وراء كل رجل عظيم امرأة ،،، فمن وراء هبا فاهمة ؟
لا يوجد شخص محدد، إنما يوجد دعم من عائلتي والأساتذة المشرفين .

 حدثينا عن مشاركتك في مسلسل ( حارة المشرقة )، وغناءك شارته ؟
كان لي مشاركة في غناء شارة مسلسل ( حارة المشرقة ) الذي كان من تأليف الاستاذ ” سمير كويفاتي ”
وكانت تجربة أكثر من رائعة حيث نالت إعجاب الكثيرين .

هل سبق وشاركتِ بأعمال آخرى ؟
نعم، فقد كان أيضاً من نصيبي غناء أغنية فيلم قصير ( أم في زمن الحرب ) ، وكان لي مشاركات في برامج الأطفال منذ عمر 9 سنوات ( نجوم صغيرة _ أنوار الغد )
 لمن تستمع هبا فاهمة من الفنانين اليوم ؟
هناك الكثير من الفنانين أحبُّ الاستماع لهم، ومنهم ( كاظم الساهر _ صابر الرباعي _ ذكرى _ أصالة _ شيرين )

متى كانت نقطة التحول في مسيرتك الفنية ؟
عندما انتسبتُ المعهد العالي، فقد نلت خبرة موسيقية هائلة منهُ، وحصلتُ على مشاركات كثيرة مع فرق مهمة، منها الفرقة الوطنية للموسيقا العربية بقيادة ( عدنان فتح الله ) ، وفرقة قصيد بقيادة ( كمال سكيكر ) ، وفرقة لونغا بقيادة ( المثنى علي ) ، وأوركسترا الموسيقيين السوريين في هولندا ، وأصوات من لونا ، وفرقة شغف ، وكمغنية بكورال : أوركسترا الموسيقيين السوريين وكورال الحجرة، وكورال المعهد العالي للموسيقا ، وكورال أوركسترا الآلآت التقليدية ، وجوقة قوس قزح ، وكورال غاردينيا .

ما هي أكثر الصعوبات التي واجهتِها ؟
الصعوبات كانت بضغط الوقت وتنظيمه بما يناسب دوام المعهد العالي وبروفات الفرق الذي انضم إليها، بالإضافة لعملي بالهلال الأحمر .

من الفنان الذي ترغبين الوقوف أمامه ، والغناء معه ؟
كاظم الساهر _ صابر الرباعي _ أصالة نصري
ما مفهوم التمرد على العادات حينما تختار المرأة أن تصبح مغنية أو مطربة في مجتمعاتنا المحافظة ؟
هو ليس تمرد ، إنما حلم بعض الفتيات بطرح هذا الفن بأسلوب راقي في المجتمع وتعويده ليتقبل هذا الفن ، بالرغم من أنه ليس بالأمر السهل .
ما هو طموحك وأمنياتك المستقبلية ؟
طموحي الاستمرار في الشيء الذي أحبه وأرغبه مهما كانت الظروف ، وأمنيتي الغناء في أهم مسارح العالم .
رسالة شكر وتقدير ، لِمن ترسلها ؟
للأساتذة :
باسل صالح، استاذ الغناء الشرقي
نواف هلال، مدرس الصولفيج
عدنان فتح الله، رئيس قسم الموسيقا الشرقية .

 في نهاية لقاءنا ،، هل ترغبين بالإضافة على الحوار ؟
نعم فكل الشكر لسورية الإعلامية لتسليطهم الضوء على قضايا الشباب السوري والفن بمختلف أشكاله وأنواعه ودعمهم وتشجيعهم، والشكر الخاص للصحفية يمامة دحبور لإختياري في هذا الحوار .

بتعليقاتكم ومشاركتكم للمقالات يصل صوتنا إلى أبعد مدى بفضلكم ومعكم

لسنا مسؤولين عن التعليقات الواردة والمعلق وحده يتحمل مسؤولية التعليق